الجمعة , يوليو 21 2017
خدمـاتنـــا

نصب الحرية

VN:F [1.9.22_1171]
التقييم: 3.6/5 (5 صوت)

10439632_10152078407416722_1873205386_nكثيرة هي الاسئلة التي تنتابنا أمام الكثير من الاعمال الفنية الجميلة والتي نعجز أحياناً كثيرة عن أيجاد مفسر لها  وفهمها  فنصب الحرية ذلك النصب الذي يمثل بصمة العراق وسجل لتاريخه  العريق يحمل رموز كثيرة  فيناتبك شعور كعراقي كأنك تقف في مســرح تأريخ العراق  أوأمام عرض  لفلم تأريخي ترى فيه أحداث وتأريخ العراق وأنت بقلب العاصمة بغداد،  والموقع هو وسط أشهر ميادينها “ساحة التحرير” في الباب الشرقي
الموقع الذي يربط أهم شارعين في تأريخ بغداد هما؛ شارع الجمهورية وشارع
السعدون وهو أيضا مواجه لجسر التحرير، ذلك الجسر الذي ينقل البغداديين من
الكرخ إلى الرصافة وبالعكس. ذلك النصب الذي صاغه الفنان جواد سليم بالاشتراك مع المعماري رفعت الجادرجي عن طريق الرموزالموجودة في النصب  والذي أراد من خلاله سرد أحداث رافقت تاريخ العراق الذي مزج من خلاله بين القديم والحداثة إضافة إلى رواية أحداث ثورة تموز 1958 ودورها وأثرها على الشعب العراقي وكثير من الموضوعات التي استلهمها من قلب العراق،  يتكون النصب من 14 وحده برونزيه يرمز عددها الى تاريخ الثوره في 14 تموزوالاحداث في هذا النصب تبدأ من اليمين الى اليسار بالتتابع  كما في اللغة العربية أضافةً الى ماتخلله من النقوش البابلية والآشورية والسومرية القديمة وقد تم ترتيب الرموز البرونزيه على النحوالتالي (الحصان, روادالثورات, الطفل, الباكيه ,الشهيد, ام وطفلها, المفكرالسجين, الجندي, الحريه, السلام, دجله و الفرات, الزراعه,الثور, الصناعه) تم انجازه عام 1961 يبلغ عرض النصب خمسين مترا وارتفاع اللافته عشر امتار وارتفاعها عن مستوى الارض سته امتار وتملء هذه اللافته الساحة بعرضها كلها ولايحتوي النصب على اتجاهات سياسية معينة  بل هو سرد لأحداث تأريخ العراق فلنبدأ بتفسير تلك الرموز التي قد يعجز الكثير عن المعرفة التامة بها والذين لم يجدو مفسراً لها فنبدأ برمز (الحصان) وهو رمز عربي يرمز للاصاله والشجاعه والقوه حيث يبدو الحصان هنا مفعم بالحيويه يرقد على قائمته الخلفيتين بعد ان القى براكبه, وحول الحصان يوجد ثمه رجال يبدو عليهما التوتر الشديد يرمز الى الجماهير الكادحه. ورواد الثورات  ورمز الطفل الذي يمثل بداية الطريق والمستقبل وللاجيال القادمة  ورمز المراءة مشحونه بالانفعال والتوتر والغضب والحزن(الباكيه) ورمز منظر (الشهيد) وهو محمول من قبل الجماهير وبعد ذلك يظهر لنا منظر (الام ) التي تحتضن ابنها الشهيد وتبكي عليه والشهادة هي من الامور الكثيرة الورود بأحداث تاريخ العراق القديمة وليومنا هذا ورمز (الام وطفلها) والتي ترمز للأمومة العراقية وللحب والحنان للحياة الجديدة  متمثلة بالطفل بعد ذلك نصل الى الجزء الاوسط وهو الجزء الاهم في النصب حيث يشير الى نقطه التحول في تأريخ العراق و تمثال السجين السياسي (المفكر السجين) حيث تبدو الزنزانه في هذا المشهد على وشك الانهيار تحت تأثير رجل مزقت ظهره السياط ولكن القضبان لاتنفصل في النهايه الا باصرار وقوه وجهد (الجندي) الرمز الذي يظهر في الوسط وذلك اعترافا بأهميه دور الجيش في ثوره (1958) بعدها يطل علينا رمز(الحرية) هو الحرية والسلام والازدهار حيث تظهر لنا امراه تمسك مشعلا وهو رمز الحريه الاغريقي وتندفع نحو محررها بعد الانفعال ياتي الهدوء وتحل الراحه والسكينه في القلوب وتتحول القضبان الحديديه الى اغصان (السلام) ورمزنهري (دجله والفرات) اللذان يعتبران العمود الفقري لحضاره وادي الرافدين لم يغيبا عن النصب ايضا, حيث يفسر البعض ان (دجله الذي يعني في اللغه العربيه اشجار النخيل والفرات بمعنى الخصب) تمثلهما امراتان احداهما تحمل سعف النخيل و الاخرى حبلى ثم رمز الفلاحان والذان يرمزان الى العرب والاكراد احدهما في زي سومري والثاني برداء اشوري وهما يتطلعان نحو رفيقهما دجله والفرات ويحملان مسحاة واحد فيما بينهما تعبيرا عن وحده البلد الذي يعيشان في كفنه وكذلك هنالك رمز عراقي اخر وهو الثور الذي يعد رمز سومر بينما يظهر الجانب الصناعي في اقصى اليسار أخر النصب على هيئه عامل مفعم بالثقه في اشاره الى الصناعة.

 ذلك هو نصب الحرية الذي سيضل سجل حافل لتاريخ العراق وللأجيال القادمة ومعلم من معالم عاصمة العراق بغداد الجميلة.

شيمـــــاء عبدالرحيــــــم محمود

VN:F [1.9.22_1171]
التقييم: 0 (0 صوت)
نصب الحرية, 3.6 out of 5 based on 5 ratings

التعليقات

التعليقات

Powered by Facebook Comments

التعليقات مغلقة

zain (1)
إلى الأعلى
Descargar musica